Thursday, May 23, 2019

كيف تواجه المشاكل الصحّية في رمضان

كيف تواجه المشاكل الصحّية في رمضان


كيف تواجه المشاكل الصحّية في رمضان
كيف تواجه المشاكل الصحّية في رمضان


تكثر شكوانا في شهر رمضان من سوء الهضم، النفخة والحرقة الهضمية، ما هو سبب ذلك وكيف يمكن علاج المشاكل الصحية التي قد تصاحبكل شخص في رمضان

المشاكل الصحّية في رمضان كيف لك ان تواجهها
محتويات المقالة
مقدمة
المشاكل الهضمية
الامساك
الخمول والنعاس
الصداع
البدانة وزيادة فى الوزن
تغمر البهجة والفرح قلوب كل المسلمين عند حلول شهر رمضان الكريم ويستقبلونه بترحابٍ وسرور كبير، فيعمدون للاستعداد له قبل قدومه بتزاحمهم الشديد في الأسواق لشراء ما لذ وطاب من الطعام وكأن همهم الوحيد هو الأكل وما سيحرمون منه أثناء الصيام فقط.

الغالب عند كل الصائمين هو الاهتمام بمائدة الإفطار، وتجهيز مائدة الافطار بأشهى الأطباق الغنية بالدسم، المقبلات والحلويات الكثيرة التي يقبل عليها كل صائم بشهية، فيأكل ما يزيد عن حاجته ويعرض نفسه للتخمة وقلة النشاط والمخاطر الصحية.

أما الفترة التى  بين الإفطار والسحور فتتحول إلى مهرجان يتخلله تناول الكثير من التسالي من مكسراتٍ وحلويات، وذلك خلال الجلوس الكبير أمام التلفاز لمتابعة سباق المسلسلات الرمضانية، دون أن يدرك الصائم الكم الكبير من السعرات الحرارية التي يدخلها لجسمه، والتي لا يمكن التخلص منها بسبب قلة النشاط و الحركه، فيصاب بالخمول والبدانة متغافلا عن الحديث النبوي الشريف: "صوموا تصحوا".

فلنجعل رمضان هذا العام صحياً أكثر، وذلك من خلال اتباعنا عاداتٍ غذائية من شانها المحافظه على الصحة والنشاط والرشاقة، وتخلص جسمنا من السموم والفضلات، فصيامك رمضان يمكن أن يساعدك في إنقاص وزنك .

إليكم اكبر المشاكل الصحية الواجب عليك أخذها بعين الاعتبار في شهر رمضان الفضيل:

المشاكل الهضمية
تكثر شكوانا في شهر رمضان من سوء الهضم، النفخة والحرقة الهضمية، والسبب كثيرا هو تناولنا الطعام بسرعة وعدم مضغنا له جيداً، أو افراطنا في تناول الدسم، البهارات وكذلك المشروبات الغازية.

نصائح للتخلص من مشاكل الهضم
لنتخلص من هذه المشاكل ينصح باتباعنا الإرشادات التالية:

ان تنتناول الطعام ببطء، ومضغه جيداً والتوقف عن الأكل فوراً عند شعورنا بالشبع.
الإقلال من تناولنا للأطعمة الدسمة أو المقلية.

عدم شربنا المشروبات الغازية مع تناول وجبة الإفطار.

لا تستلقى او تنام مباشرة بعد الطعام.

الامساك
الإمساك مشكلة كثيرة الحدوث، تكثر ملاحظتها أيضاً في شهر رمضان الكريم، وعدم معالجتها قد تسبب مشاكل كثيرة كالبواسير والشعور بسوء الهضم والنفخة والغازات.

والسبب يعود فى الغالب لقلّة شربنا السوائل وكثرة تناولنا اللحوم والدسم وقلّة الخضار والفواكه والألياف الغذائية بالإضافة لعدم الحركة والخمول.

نصائح لعلاج الامساك
يمكن لك أن تكافح وتعالج الإمساك من خلال اتباع هذه النصائح:

اشرب الماء بكمياتٍ مناسبه يومياً بالإضافة لشرب السوائل كعصير الفواكه والحساء.

تناول السلطة والخضار بكمياتٍ مناسبه كل يوم.

قم بتناول الفواكه الطازجة كالتفاح والإجاص التي يجب تناولها مع القشرة.

لا تنسى تناول الفواكه المجففة كالتين، التمر والزبيب.

كثرة تناول الألياف الغذائية الموجودة في منتجات منها الحبوب الكاملة، خبز النخالة والبرغل.

اضافة الشوفان لنظامنا الغذائي اليومي مهم جدا

قم بتناول ملعقة طعام زيت زيتون على الريق قبل السحور كل يوم

تنظيم أوقات تناولك للوجبات الطعامية وأوقات دخولك للحمام.

كثرة النشاط الحركي وزيادة ممارسة الرياضة اليومية.

ابتعد تماما عن التناول العشوائي للمليّنات والأعشاب المسهلة، فهي  من المحتما ان تسبب تعودا عليها بالإضافة إلى أنها قد تسبب تقرحات والتهاب بالقولون.

الخمول والنعاس
يعتبر الخمول والنعاس من المظاهر الشائعة في شهر رمضان، خاصةً بعد تناولنا لوجبة الإفطار، و يحتمل سببها إما النقص في تناول السوائل والأملاح، أو الإفراط والتخمة من تناولنا للطعام الدسم. للتغلب على قلة النشاط والحيوية ينصح بتناول الكثير من السوائل وتجنّب الاكثار من الأكل.

الصداع
يكثر الصداع في شهر رمضان خاصةً عند المعتادين على شرب كمياتٍ كثيرة  من القهوة والشاي، وايضا عند المدخنين، وأحياناً يرجع  سببه قلة النوم.

لمكافحة الصداع ينصح الاطباء بالتعوّد على التخفيف من شرب القهوة والشاي تدريجياً في الأسابيع القليلة السابقة لاستقبال رمضان، واستبدالها بالمشروبات الخالية من الكافيين، إضافةً  لذلك ضرورة تنظيمنا للوقت والنوم لساعاتٍ كافيةٍ يومياً.

البدانة وزيادة الوزن
إنّ مفهوم شهر رمضان عند الكثير من الناس، يرتبط بمائدة إفطار بها أطباق كثيرة  وشهية، مما يجعل الصائم يقبل على الطعام بشراهة تعرّضه لزيادة فى وزنه. لذلك يرغب كثيرٌ من الصائمين الذين يشكون من البدانة، باستغلال فرصة الصيام فى شهر رمضان لإنقاص وزنهم أو منع زيادة وزنهم، وذلك من خلال الاعتدال في تناول الطعام، والامتناع تماما عن تناول الدسم والحلويات، بالإضافة لاهميه ممارسة رياضة المشي ثلاث مرات أسبوعياً وذلك اقل شئ.

0 comments

Post a Comment